تدعو فنادق ومنتجعات كونراد التابعة لمجموعة هيلتون، المدرجة في بورصة نيويورك تحت الرمز (NYSE: HLT، المقيمين في بلدان منطقة الشرق الأوسط لاختبار تجربة استثنائية في عطلة عيد الأضحى بين أحضان منتجع كونراد المالديف جزيرة رانغالي في شقة موراكا الفريدة الواقعة تحت الماء.

يصادف يوم عرفات تاريخ الأحد 11 أغسطس، مما يجعل عطلة العيد الطويلة الوقت المثالي لاستكشاف الوجهة الأكثر تميزًا وأناقة والتي تشهد إقبالًا كبيرًا من الضيوف.

وتعتبر موراكا الفيلا الوحيدة في العالم التي تطفو فوق سطح المحيط الهندي بينما يقع جزء منها تحت الماء ويعد هذا المسكن المذهل، الأول من نوعه والذي يشغل طابقين، تجسدًا حيًا لروعة وبراعة التصميم والتكنولوجيا العصرية، حيث يتيح للضيوف التواصل مع الجمال الطبيعي لجزر المالديف مع الاستمتاع بتجربة خدمة المساعد الشخصي الفائقة الشخصية والطاهي الخاص على مدار 24 ساعة.

يتيح المنتجع لضيوف فرصة للتمتع بالمشاهد الخلابة المفتوحة على المحيط الهندي من المستوى العلوي للفيلا الواقعة في جزء خاص بها من المحيط، على بعد 250 متر من جزيرة المنتجع الرئيسية.

ويحتوي هذا الطابق على غرفتي نوم، وحمامات، وغرفة معيشة وتناول طعام شاملة، وصالة ألعاب رياضية عالية بأحدث التقنيات، وشرفة للاسترخاء مع مسبح لا متناهي يطل على منظر شروق الشمس، مع تراس يتيح التمتع بغروب الشمس، فيما توجد غرفة مخصصة للمساعد الشخصي وأخرى لمربية الأطفال في حال الطلب.

وعند النزول لخمسة أمتار تحت سطح الماء، سيجد الضيوف في الشقة مرافق بتصاميم رائعة تضم غرفة معيشة، وغرف نوم، وحمامات، مع إطلالات بانورامية مفتوحة على المحيط.

وتتخطى موراكا حدود الهندسة لتقدم للضيوف تجربة فريدة ليس لها مثيل أثناء إقامتهم في هذا السكن المبتكر.