سجّلت لينكون الشرق الأوسط في شهر يونيو الماضي أعلى نسبة مبيعات شهرية لها على مدى أربع سنوات، وذلك مع تخفيف قيود حظر التجوّل في جميع أنحاء المنطقة وعودة هواة السيارات الفاخرة إلى القيادة على الطرقات.

 

وكانت لينكون قد أطلقت مطلع العام الجاري سيارة الدفع الرباعي الفاخرة والجديدة كلياً أفياتور، غير أنّها لم تتأثر بما حدث للأسواق منذ ذلك الحين، فسجّلت السيارة ذات الثلاثة صفوف من المقاعد أفضل أداء لمبيعات لينكون مؤخراً، وأعلى مبيعات شهرية لها على الإطلاق في شهر يونيو.

 

وحققت سيارة كورسير كذلك أداءً استثنائياً في صالات العرض خلال الشهر الماضي، حيث استقطبت اهتماماً كبيراً بفضل هدوء مقصورتها وسلاسة قيادتها. وانضمت سيارة الدفع الرباعي الفسيحة وذات الصفيّن من المقاعد، التي تم إطلاقها مؤخراً، إلى سيارة أفياتور في تحقيق رقم قياسي جديد للمبيعات الشهرية في الشرق الأوسط.

 

وقد نمت مبيعات لينكون بشكل ملحوظ في جميع أنحاء المنطقة وبنسبة بلغت 36 في المئة بالمقارنة مع الفترة ذاتها من العام الماضي، وذلك بفضل مجموعة سيارات الدفع الرباعي القوية لدى علامة لينكون الفاخرة والتي تشمل أيضاً سيارة نافيجيتور ذات الحجم الكامل وسيارة نوتيلوس متوسطة الحجم والمزوّدة بمحرّك توربو.

 

قال نيكولاس لوري، المدير العام للأسواق المباشرة في لينكون، معلقاًعلى المبيعات القياسية : “نحن فخورون بأداء لينكون الممتاز وإقبال العملاء على قيادة سياراتهم بعد انتهاء حظر التجوّل وقيامهم بالرحلات في سياراتنا الأنيقة ذات الأداء القوي والاستخدامات المتنوّعة التي لا تضاهى. ويُعدّ نمو المبيعات واستقطاب العلامة المستمر لمزيد من العملاء دليلاً على أنّ لينكون تقدّم التقنيات المتطورة والقوة والرفاهية التي تُكمّل أسلوب حياة عملائنا بأفضل صورة ممكنة.”