أعلنت فنّانة مكياج النجوم، شارلوت تلبوري، عن إطلاق الباليت الحصري، الجديد والخاص بها للعيون من ستة ظلال – The Charlotte Darling.

بوحي من إطلالة عينيها الدخانيتين المميزة والخاصة، يمثل هذا أرشيفاً لألوان مختارة من الظلال المتوهجة والمفضّلة لدى شارلوت، والمستوحاة من إيبيزا لابتكار عيون برونزية تفتن في الاجتماعات، أو تسحر في المواعيد أو في الرقص طوال الليل! لسنوات عديدة، غرقت شارلوت برسائل من المعجبات بها اللواتي طلبن منها معرفة السر وراء إطلالتها المفضلة والمستوحاة من غروب الشمس، لذلك قررت إعادة إبتكار الباليت السرّي والساحر الخاص بها ومشاركته مع العالم.

 

مع نشأتها في إيبيزا، لطالما كانت شارلوت مفتونة بالتأثيرات الساحرة والمحوّلة لغروب الشمس على الجزيرة. مع تغيّره من برتقالي ضبابي إلى درجات تيراكوتا (terracotta)، إلى لون زهري خلاّب – تشتهر مشاهد غروب الشمس في إيبيزا بجمالها الباهر. تتميّز الجزيرة بوفرة الألوان الترابية فيها – من السموات الزهرية-المبعثرة الشهيرة، إلى لون الطين الغني والمشابه للصدأ والشواطئ الرملية المتلألئة.

 

“عزيزاتي، هذا هو الباليت الخاص بي للإطلالة الفورية والمميزة للعيون، المستوحى من الألوان الساحرة لبيتي في إيبيزا. لقد ثبت أن مشاهدة غروب الشمس الجميل يمنحك إحساساً مُعززاً بالفرح من الامتنان للجمال الطبيعي… تشعرين على الفور بأنك مفتونة وممتلئة بالحيوية! أصبحت مواقع غروب الشمس في إيبيزا مميزة بفضل قدرتها على تحويل الجزيرة! يعمل التأثير الرائع والفنيّ للسماء على إضاءة عينيك! فهو يجعل لون كل عين، سواء كانت عيناك زرقوان أو خضروان أو بنيتان… سوف تشعّان تألقاً! يبدو الجميع أكثر جمالاً وأكثر سحراً! مع الباليت الجديد! الخاص بي، أردت أن أضع جوهر جمال غروب الشمس في قارورة، مع كل الفوارق الدقيقة لظلال السماء المضاءة بالشمس.”

شارلوت تلبوري