أضفى طرح ’فانتاج رودستر‘ الجديدة ذات السقف القابل للطيّ دفقة ألق متميزة على تشكيلة السيارات الرياضية من ’أستون مارتن‘، وانضمّت إلى’ فانتاج كوبيه‘ التي أطلقت في عام 2018، لتعكس روعة إضافية في الطراز الشهير بمزيجه الاستثنائي بين الأداء القويّ والديناميكيات المتميزة للاستخدامات العملية يومياً.

 

وتأكيداً على روعة التصميم والهندسة والتنفيذ المتقن للسيارة المكشوفة ذات المقعدين، تتحلّى ’فانتاج رودستر‘ بنفس التزامات ’فانتاج كوبيه‘ من حيث القيادة المفعمة بالتشويق. ومع محرّكها V8 المزود بشاحن توربيني مزدوج سعة 4.0 ليتر، ينتج 510 قوة حصانية / 685 نيوتن متر، وناقل حركة أوتوماتيكي ’زد إف‘ بثماني سرعات، تتسارع ’فانتاج رودستر‘ من 0-60 ميل في الساعة في غضون 3.7 ثانية فقط، لتصل سرعتها القصوى إلى 190 ميل في الساعة عندما يكون سقفها مغلقاً. ولا يزيد الوزن سوى بمقدار 60 كيلوجرام عن نموذج الكوبيه بفضل آلية طيّ السقف الجديدة وخفيفة الوزن مع تحسين الهيكل الخارجي والشاسيه.

 

وبفضل التطوير المدروس والدقيق لألواح القص الهيكلية ومكونات الشاسيه، تمتلك ’فانتاج رودستر‘ الطاقة الديناميكية القوية والطابع الرياضي الخاص لسيارات الكوبيه، دون أي مساومة على التجربة أو الفخامة. وتستفيد ’رودستر‘ من تحسينات ديناميكية محددة بوجود نظام التخميد القابل للتكيّف، ونظام التحكم الديناميكي بالثبات، ونظام التوجيه الديناميكي لعزم الدوران، والمنظومة الإلكترونية للترس التفاضلي الخلفي، يبرز منها طابع خاص لصادات الصدمات الخلفية، وبرنامج لنظام التخميد القابل للتكيّف مع معايرة نظام الثبات الإلكتروني.

 

وعلى النحو المتوقع من أي سيارة رياضية متميزة – وبشكل حصري بالنموذج ’رودستر‘ الجديد – تم ضبط خيارات الوضعية “رياضي”، و”رياضي بلس”، و”حلبة السباق” على أنماط الشاسيه، ليحصل السائق على تحكم كامل بسلوكيات سيارته وطابعها الديناميكي. وانسجاماً مع هذه الوضعيات، توفر أنماط آلية توليد ونقل الحركة، التي تمت الاستعانة بها من نماذج الكوبيه، مزيداً من الاستجابة والتشويق بشكل تدريجي، مما يعكس القدرات الهائلة التي تتمتع بها ’فانتاج رودستر‘ من حيث الاستجابة والتجربة سواء في المنزل، على الطريق أو حتى حلبات السباق.

 

وتتحلّى السيارة الجديدة بالبراعة والأداء الاستثنائي لسيارات الكوبيه في المنعطفات، إلا أنها تمتاز بتصميم خاص للهيكل. ويتضمن غطاء المحرك ذي التصميم الفريد آلية طيّ للسقف بحجم صغير وسرعة تشغيل كبيرة (يتم طيّ السقف خلال 6.7 ثانية، وإغلاقه خلال 6.8 ثانية ضمن سرعات تصل حتى 50 كيلومتر في الساعة / 31 ميل في الساعة). وفي الواقع، يمتاز سقف ’فانتاج رودستر‘ بدورة تشغيل كاملة هي الأسرع قياساً بأي نظام طيّ لأسقف السيارات.

 

ويضفي الارتفاع المنخفض للسيارة فائدة مزدوجة تتيح لفريق التصميم الحائز على جوائز من ’أستون مارتن‘ المجال الأمثل لإبداع تصميم خلفي سلس مع أقل تأثير ممكن على المساحة المخصصة للأمتعة في سيارات ’رودستر‘. ومن هنا، تأتي السعة المذهلة للأمتعة بواقع 200 لتر، حيث يمكن تخزين حقيبة الجولف بالحجم الكامل مع ملحقاتها.

 

وسيؤدي طرح ’فانتاج رودستر‘ إلى التعريف بمجموعة من الخيارات الجديدة في تشكيلة ’فانتاج‘. واحتفالاً بالذكرى السنوية السبعين لعلامة ’فانتاج‘، تطرح ’أستون مارتن‘ شبك مقدمة فريد بتصميم ’فاين‘ كخيار ليكون متاحاً على سيارات رودستر وكوبيه كخيار بديل عن شبك المقدمة ’هانتر‘ المستوحاة من حلبات السباق، وتم اعتمادها على سيارات الكوبيه منذ إطلاقها عام 2018. وهناك مجموعة جديدة من التصاميم الاختيارية للعجلات، مع خيارات من اللمسات النهائية. وسيرحّب المتحمّسون بآلية نقل الحركة اليدوية بسبع سرعات التي تطرح كخيار في سيارات الكوبيه، بعد أن اقتصرت إتاحتها سابقاً على نسخة محدودة الإصدار من سيارات ’فانتاج إيه إم آر‘.

 

وفي تعليقه عن ’فانتاج رودستر‘، قال الدكتور أندي بالمر، الرئيس والرئيس التنفيذي لـ ’أستون مارتن‘: “لطالما ظهرت سيارات ’أستون مارتن‘ المكشوفة خياراً مفضلاً لعملائنا، مما شجعنا لطرح سيارة ’فانتاج رودستر‘. ونظراً لما تضفيه من مشاعر تشويق، يرى الكثيرون أن قيادة سيارة مكشوفة هو التعريف الحقيقي لتجربة قيادة السيارة الرياضية. ولطالما قدمت ’فانتاج‘ تجارب مشوقة في أنقى صورها، ولكن ’رودستر‘ تعيد تشكيل تلك التجربة وترتقي بمستوياتها نحو آفاق أعلى”.