تكشف بوميلاتو عن فانتينا، مجموعة جديدة من المجوهرات المصنوعة من الذهب تتميّز بروح معاصرة، والتي تؤكد على حسّ المهارة من أيدي مصممي المجوهرات والصاغة من ميلانو.

جريئة بأناقة، تنقل مجموعة فانتينا من المجوهرات الذهبية علامة بوميلاتو إلى حدود جديدة من التميز في التصميم. ليجسد البساطة المصقولة، تسجل تصاميمها مواقفاً جريئة، مليئة بالشخصية والغاية. إذ ستجذب فانتينا نساء اليوم، المستقلات اللاتي يصنعن مصيرهن، وذوات الشخصيات الجامحة عن إصرار، واللواتي تقدّرن الأسلوب مع جوهر أصيل.

استوحيت المجموعة التي تستكشف أصول اسم بوميلاتو من المؤسس بينو رابوليني Pino Rabolini، الابن والحفيد لصاغة الذهب، والذي نصحته عائلته حين أخبرهم أنه يريد أن يمتطي قدره لوحده: “احرص على اختيار الحصان الفائز”. قام بينو رابوليني ببعض البحوث واكتشف أن الخيول المرقّطة كانت الأكثر سحراً، لذا اختار اسم “بوميلاتو Pomellato” لمشروعه الجديد، الاسم الإيطالي لمعنى “مرقّط”. وبالطبع كان أول شعار للعلامة ختم على شكل رأس خيل.

أما اسم فانتينا فهو يعني باللغة الإيطالية الفرس أنثى الحصان، ومن هي أفضل من الأميرة ماتيلد بوروميو Matilde Borromeo لإطلاق الحملة؟ فهي تتميز بروح فانتينا Fantina، عبر تجسيدها روح المرأة المعاصرة المستقلة بقوّة، وهي فارسة رائعة، ومربيّة خيول، ورائدة أعمال وتنحدر من سلالة عائلة بارزة ورمزية في مدينة ميلانو الإيطالية.

بشكل غير مباشر، يستحضر الذهب عالم الفروسية، تتسرب الأشكال المجردة مع بساطة الهندسة المعمارية في ميلانو. يظهر شكلاً رمزياً لميلانو الكلاسيكية في منتصف القرن والذي يمكن أن نعثر عليه في منحنيات، وأقواس طبيعية الشكل لسلّم Luigi Caccia Dominioni من عام 1967 في مسرح Milan Filodrammatici.

تعكس الأشكال المرنة صدى روائع التصاميم مثل أساور وخاتم وأقراط وقلادة من الذهب الوردي، مع إصدارات أكثر فخامة مرصعة بالماس وكذلك نسخة من الذهب الأبيض الماسي. تماشياَ مع روح التصميم المتطورة لفانتينا، يتم ترصيع الماس بمهارة على المنحنيات الداخلية للمجوهرات لتسليط الضوء على الأشكال المعمارية المتناقضة.

يعتبر السوار من أكبر قطع المجموعة، والذي يعتبر عملاً منحوتاً بحد ذاته، يتميّز بقطعة ذهبية تتوسط السوار الذي يحتضن المعصم بشكل دقيق، تكاد الفتحة المفصلية أن تكون مرئية للعين المجردة، مما يوفر إحساساً بتدفق سلس من الذهب. يتميز الخاتم بنمط مفتوح مصنوع من لفائف الذهب الأملس ويمكن وضعه على إي إصبع، أو لإضافة أسلوب خاص، يمكن وضعه على إصبع الخنصر بأسلوب تقليدي أو كخاتم على شكل ختم. يمكن للقلادة أن ترتدى بأسلوبين، إما بوضع البكلتين واحدة بداخل الأخرى أو عن طريق وصلهما ببعضهما بحيث نحصل على طبقتين من القلادة بتميمتين متدليتين. يتدلّى القرطين الحلقيين بطريقة يلتقطان فيها النور، بحيث يسلك الطابع المعاصر الطريق الكلاسيكي في مجوهرات كل يوم.

ستجعل كل سيدة من ذوات الروح الحرة واللاتي يكتبن قوانينهن بأنفسهن، أسلوبهن من توقيع مجوهرات مجموعة فانتينا Fantina.

About The Author