إحتفاءً بأمسيات الصيف المرحة، يقدّم فندق ذا لانغام، نيويورك، فيفث أفينيو غرفاً وأجنحة بحلّة جديدة، حيث تمّ تزويدها بتراسات في الطابقين الخامس والحادي عشر. تتصل هذه التراسات الخاصة بثلاث غرف للضيوف في الطابق الخامس، وجناح جونيور واحد وغرفتين في الطابق الحادي عشر.

وقد وقع الاختيار على شركة بلونديز تريهاوس المتخصّصة في البستنة وتصميم المناظر الطبيعية والتي تتخذ من نيويورك مقراً لها لتصميم كلّ تراس، بحيث يمكن استعماله كمساحة إضافية خاصة بغرفة الضيوف المتّصلة به أو يمكن جمع كل التراسات مع بعضها البعض للحصول على تراس أكبر يناسب المجموعات الصغيرة المقيمة معاً أو لتنظيم الفعاليات الخاصة.

تتميز التراسات الموجودة في الطابق الخامس بجدرانها الفاصلة ومفروشات باللون الأزرق المخضرّ، بما في ذلك أريكة ومقعدين مريحين بذراعين وطاولة قهوة ومقعدين عثمانيين. يُشار إلى أنّ غرف الضيوف التي تحمل الأرقام 516 و517 و519 قد تمّ تزويدها بهذه التراسات. وفي التفاصيل أنه تم تسوير التراس بجدران خشبية مصنوعة يدوياً ومزيّنة بنبتة اللبلاب الإنجليزية المعترشة، إلى جانب أشجار السرو الياباني الكبيرة ودائمة الخضرة. تشغل نباتات الردندرة الكبيرة الركنَ الخلفي من التراس بلونها الأخضر الزاهي الذي يضفي الحيوية، إلى جانب نبتة اللبلاب الإنجليزية المعترشة التي ستواصل النمو تدريجياً على الجدار الخلفي.

أما الطابق الحادي عشر فينفرد بتراسات تطلّ على مناظر الجادة الخامسة بفضل التصميم المعماري المميز للفندق، بحيث سيمتّع الضيوف أنظارهم بأفق المدينة وأشعة الشمس الدافئة. يتزيّن كلّ تراس بلونَي المرجان والبيج ويحتضن أريكة، مقعدين بذراعين، طاولة قهوة، بالإضافة إلى طاولة صغيرة عالية مع مقعدين مرتفعين. ولفصل التراسات عن بعضها البعض، صمّمت شركة بلونديز فواصل شبكية من الخشب يمكن نقلها، وزيّنتها بنبتة فارجيسيا روفا وهي نوع من أنواع الخيزران الذي لا يمتد بعيداً عن منطقته المحدّدة، فتمنح بعض الخصوصية بفضل أوراقها الكثيفة والزاهية. تضفي أصُص نبتة السُّعَادَى الصغيرة والمنخفضة والشبيهة بالعشب ونباتات الطحلب لمسات خضراء مميزة على التراس، إلى جدار من نبتة اللبلاب المعترشة من الجهة الشمالية.