بدأت رحلة دار فان كليف أند آربلز مع الباليه والرقص منذ أكثر من 70 عام، حين قدّم لويس آربلز وهو أحد الأخوة المؤسسين والشغوف بالباليه والأوبرا، مفهوم التصميم الأول لمشابك الباليرينا الثمينة إلى الدار. وفي خطوة تكرّم العلاقة الحميمة التي تربط الدار بعالم الرقص الذي أصبح من المواضيع المفضلة على قلبها، يستضيف بوتيك ليه صالون فان كليف أند آربلز دبي أوبرا الذي تم افتتاحه مؤخّراً معرض “ديليكيت دانسرز بين الأول من أغسطس وحتى 15 سبتمبر 2019.

يعد هذا المعرض التراثي الأول من نوعه يتم تنظيمه في بوتيك ليه صالون دبي أوبرا الذي تم افتتاحه مؤخراً في دبي أوبرا بلازا. إنها فرصة فريدة للزائرين يطلعون فيها على مشابك الباليرينا الشهيرة من الماضي والحاضر والتي يعود مصدر إلهامها إلى أربعينيات وخمسينيات القرن الماضي. في هذه الرحلة الاستكشافية الساحرة، سيتعرّف الضيوف إلى أولى مشابك الباليرينا التي أصبحت من أشهر مجموعات دار فان كليف أند آربلز بالإضافة إلى تقليد صياغة الشخصيات الأنثوية الذي تعتزّ به الدار.

يُعرض افتتان الدار بأكثر أشكال الرقص شاعرية بطريقة خلابة حيث يتم تسليط الضوء على تقليد الحركة الانسيابية والخفّة والرقي: كل واحد من هذه المشابك يبعث الحياة في رقصة مرحة خصوصاً وأن معظمها مستوحى من راقصات شهيرات مثل لا كامارغو من القرن الثامن عشر.