تقدم الدار الإيطالية Tod’s حداثة الخطوط المتقنة والمواد عالية الجودة، التي تم تصميمها من قبل الخبراء والحرفيين المهرة الذين يصقلون تصاميم ببراعة ودقة فريدة الأداء لابتكار منتجات عالمية.

تتخذ الجلود مركز الصدارة في تلك المجموعة، وتأتي مصبوغة، أو بأشكال قطع من الترتر. تم حياكة قماش جلد المهر كنسيج المقرمة باستخدام العقد، وتم نسج الثنيات من جلد نابا بحياكة إنتارسيا الناعم مثل قماش الساتان.

تضم المجموعة سترات الجاكيت على شكل البلوزات والمصممة بشكل دقيق ومتقن، كما تضم معاطف مريحة مصنوعة من جلد الأنكوندا أو الجلد المدبوغ. وتضفي لمسات من طبعات الزيبرا أسلوباً مثيراً وفريداً للمجموعة.

تم اختيار ألوان المجموعة لتناسب ظلال الجلود الطبيعية مع نقوشات غرافيكية باللون الأبيض والأسود، وصقلها مع ألوان الباستيل الهادئة أو تحديدها بلمسات ذات ألوان زاهية.

ينصب التركيز في الاكسسوارات على فن وحرفية تصاميم السروج وجودتها. تُبرز حياكة San Crispino الشهيرة ذات الخيوط المحبوكة على تصاميم الأحذية المدببة ذات الكعب الصغير والنعال الصيفية المسطحة، بحيث تبرز المهارة عالية الجودة في صنع هكذا منتجات لتصبح بصمة مميزة تظهر الأسلوب المعاصر الذي تتحلّى به الدار الإيطالية.

يتم إعادة التأكيد على أحد التصاميم الخاصة التي تميز Tod’s مع حذاء اللوفر الشهير ذو التصميم المستدير المصنوع من الجلد المعدني و جلد المهر بطبعة الزيبرا. وتتميز المجموعة بإضفاء حرف T الشهير الخاص بالدار على جميع قطع المجموعة، حيث تم إعادة إحيائه من الأرشيف و استخدامه من جديد، فقد تم وضعه كاكسسوار لإغلاق وتثبيت حقائب اليد، و على أحذية القيادة والأحزمة، لإضفائه كعلامة جوهرية تتميز بها الدار الإيطالية Tod’s.

يمثّل حرف T الجديد العلامة الخاصة بدار Tod’s، كما يمثّل أيضاً الأصالة والجودة والوقت. إنه الذوق الرفيع في التعبير الحقيقي عن الفردية المعاصرة. والموهبة كأصل راسخ متأصل في الدار تحظى بكل الاهتمام من أجل التطور المتواصل والحداثة التي تمثّل جوهر التغلب على الوقت، لتصبح خالدة لكل زمان. تعبر هذه التجربة عن جوهر الأسلوب الإيطالي في الابتكار والتفرّد؛ فهي تجربة مميزة وخاصة، تصيغ المستقبل من الأصالة والتراث، سواء كان ذلك في الفنون أو فن الحرفية أو السينما أو أسلوب الحياة.

عندما تم إطلاق عروض أفلام مثل L’avventura و L’eclisse و Red Desert ، كانت أدوار الممثلة الإيطالية Monica Vitti المستقلة التي قام بإخراجها المخرج الإيطالي Michelangelo Antonioni، تجسد نوعاً جديداً كلياً من مفهوم الأنوثة. حيث تعتبر فكرة الأنوثة والأناقة الآن خالدة تصلح لكل زمان، وهذا ما ألهم مجموعة Tod’s لموسم ربيع وصيف 2020.