كشفت شركة هيونداي موتور عن أحدث تصاميمها للسيارات الكهربائية المستقبلية مع الموديل الجديد  “بروفيسي- EV”، والذي ينتقل بأبعاد وعناصر شكل المركبات الكهربائية إلى مستوى جديد.

يعكس التصميم الجديد الفلسفة المتطورة لهيونداي لتصاميم “الإحساس الرياضي- Sensuous Sportiness ” يجسد اللغة التصميمية المبتكرة لهيونداي للسيارات، والتي كشفت عنها الشركة العام الماضي بطرح موديل EV “45”، والذي اعتمد الخطوط الواضحة والهيكل المبسط.

صممت “بروفيسي” الجديدة معتمدة الشكل الأيقوني ذي الأبعاد المثالية المستوحى من التصميم الديناميكي الهوائي، والذي يسهل من الاستفادة من قاعدة العجلات الممتدة والبروز القصير، وقدم مصممو هيونداي نموذج Ultimate Automotive في بروفيسي، وذلك بفضل بنية السيارة الكهربائية الجديدة المحددة الأسطح بعناية فائقة، وما تتيحه من انسجام ما بين الأداء الوظيفي والبعد الجمالي.

وحول الكشف عن السيارة الجديدة، قال سانغ يوب لي، رئيس مركز هيونداي العالمي للتصميم: “استحدثنا رمزًا جديدًا لهيونداي يؤسس لمعيار جديد في قطاع السيارات الكهربائية، ويدفع برؤيتنا في التصميم إلى آفاق أوسع، ويعبر التصميم الجديد عن رؤيتنا لسيارات المستقبل التي اصطلحنا على تسميتها “أوبتمستك فيوتشرزم”  وهذا أطلقنا على السيارة الجديدة بروفسي فهي تعكس التنبؤ بمستقبل متفائل تتطور فيه الصلة بين البشر والسيارات. ”

غطى العرض التقديمي أيضًا استراتيجية شركة الهيونداي للتحول إلى السيارات الكهربائية حيث ناقش ثلاثة مدراء تنفيذيين: توماس شيميرا، رئيس قسم المنتجات في مجموعة هيونداي موتور؛ لوك دونكرولك، كبير موظفي التصميم في مجموعة هيونداي موتور؛ وأندرياس كريستوف هوفمان، نائب الرئيس للتسويق والمنتجات في شركة هيونداي موتور أوروبا، التحولات الجديدة وشكل المستقبل في هذا المجال.